حركة فتح تلتقي وفداً ممثلاً عن البرلمان البريطاني لتنسيق الحوارات السياسية


مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 21 فبراير 2017 - 12:18 مساءً
حركة فتح تلتقي وفداً ممثلاً عن البرلمان البريطاني لتنسيق الحوارات السياسية

استقبلت حركة التحرير الوطني الفلسطيني”فتح” إقليم وسط الخليل، امس الإثنين، وفداً ممثلاً عن البرلمان البريطاني لتنسيق الحوارات السياسية، حيث كان في استقبالهم أمين سر الإقليم عماد خرواط وأعضاء الاقليم وعدد من كوادر الحركة.

ورحب امين السر بهم وأطلعهم على ظروف المدينة من كافة النواحي، وشرح لهم ما تعانيه الخليل من انتهاكات عديدة من قبل قوات الاحتلال ومستوطنيه وحجم التعديات الكبيرة التي تقع على المقدسات الاسلامية وخاصة الحرم الابراهيمي الشريف، علاوة على تديق الخناق على اهل المدينه ومحاولة فرض امر واقع, ودعاهم لنقل معاناة الفلسطينيين للحكومة والشعب البريطاني والاتحاد الأوروبي، والعمل على عقد مؤتمر عالمي لشرح المعاناة اليوميه.

وشرح لهم عن مجزرة الحرم وتقسيم الحرم وفرض طوق أمني شامل على المنطقه منذ سنة 1994 حتى اليوم، ودعاهم لزيارة المدينة والتجول في شارع الشهداء والبلدة القديمة للإطلاع على طبيعة الحياة للمواطنين الفلسطينيين وكيفية التحديات والانتهاكات التي يتعرض لها اهلنا وطلابنا وتجارنا بشكل ممنهج والذين أجبروا على اغلاق محلاتهم التي تعد 1200 محال تجاري.

كما تطرق الحديث مع الوفد حول المستوطنات في قلب المدينة، واعتداءات المستوطنين على المنطقة وترويعهم للأهالي والاعتداء على الطلاب والمدارس، وفرض ارقام على السكان من قبل الاحتلال للفلسطينيين ومنع زيارات ذويهم لهم بالمنطقة.

من جانبهم عبر الوفد عن شكره وتضامنه مع المدينه وأهلها، وحرصهم على استكمال التواصل مع الحركة وعقد لقاءً آخر في الفترة القريبه والإطلاع بشكل كامل على معاناة الفلسطينيين ولا سيما الأهالي ونقلها للحكومة والشعب في بريطانيا والاتحاد الاوروبي.

رابط مختصر